اجعلنا صفحتك الرئيسية

السبت، 23 أبريل، 2011

الإمارات تلغي زيارة شرف


لا اعرف السبب الحقيقى وراء الدفاع المستميت عن حسنى مبارك من قبل دول الخليج هو كاتب عليهم و صل امانه و لا ايه الموضوع
قالت مصادر متطابقة في كل من أبوظبي والقاهرة إن دولة الإمارات العربية المتحدة رفضت في اللحظات الأخيرة زيارة رئيس الوزراء المصري عصام شرف خلال جولته الخليجية التي تبدأ الأحد 24 أبريل 2011 وتشمل كلا من السعودية والكويت ودولة قطر التي يزورها الثلاثاء القادم.
ووفقا لصحيفة العرب القطرية فإن اتصالات دبلوماسية جرت بين البلدين خلال الساعات الأخيرة قالت الإمارات خلالها إن مواعيد مسؤوليها لا تسمح بزيارة شرف في الوقت الراهن، على أن يتم تحديد موعد لاحق للزيارة.
لكن المصادر ذاتها أكدت أن الرفض الإماراتي الذي كان غير متوقع قبل ساعات من بدء الجولة الخليجية جاء بسبب ما اعتبرته الإمارات تقاربا مصريا- إيرانيا على حساب مصالح دول الخليج ومن بينها الإمارات، فضلا عن رفض حكومة الثورة المصرية طلبات متكررة من الإمارات بعدم محاكمة الرئيس المصري السابق حسني مبارك وعرضها دفع أية تعويضات مناسبة بدلا من محاكمته.
ونقلت الصحيفة في عددها الصادر السبت 23 ابريل 2011 عن مصادر خاصة  أن الإمارات أبلغت ذلك الموقف رسميا إلى مصر خلال استقبال وزير الخارجية المصري الدكتور نبيل العربي الخميس سفير الإمارات بالقاهرة ومندوبها لدى جامعة الدول العربية محمد بن نخيرة الظاهري.
وأكدت المصادر أن دولة الإمارات أبلغت الحكومة المصرية أن ذلك لا يعني موقفا مناوئا للقاهرة، لأنها تعتبر ذلك شأنا داخليا، لكنها في الوقت نفسه رأت في التلويح والإشارات المصرية بالتقارب مع إيران خاصة في ظل الظروف الحالية التي تهدد فيها طهران دول الخليج برمتها تغيرا كبيرا في الموقف المصري عن مرحلة ما قبل الثورة، الذي كان يؤكد دائما على وقوف مصر بجانب دول الخليج في مواجهة الطموحات والمطامع الإيرانية في المنطقة.
ومن المقرر أن يبدأ شرف غدا الأحد جولته الخليجية الأولى وتقتصر على السعودية والكويت ودولة قطر بعد إرجاء زيارة الإمارات. وهي تأتي في إطار توجهات الحكومة المصرية بتدعيم العلاقات مع منطقتها العربية بمختلف المجالات والتأكيد على عمق التوجه العربي في السياسة الخارجية المصرية إلى جانب العمل على توسيع التعاون الاقتصادي وزيادة التبادل التجاري بين مصر ودول الخليج العربي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق